السياط

بقلم : الدكتور الشاعر محمد ازلماط
قصة ومضية
؟؟ غريب ..قطر الدمع من جفونه..البسه ثوب الخوف..قهره في غلظة القلب اسود يتولد منه العلقم..
لايرحم..لا يشفق..يبصق من فمه الفاظ نابية..يوزعها صدقات على المنبوذين..
يضرب بسياطه،،حتى يتغير جسدهم من الحمرة الى السواد ثم الى الزرقة الداكنة..
؟؟!!غريب امر السياط انتفض ..بعد ان ظل ينطق بنغمات الجلاد الصفيرية كشدو الخلخال في ساق الخذلة..
فبشر بالربيع الذابل..ربيع الفتن..ففرخ الثعابين التي قتلت ابتسامة الفجر..فعم الغسق وعادت البطون الشريرة ترعى في ملاجيء المنبوذين لتتجرع اعاصير جلودهم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.