أخر المستجدات
الرئيسية » آخر الأخبار » بالفيديو والصور – إنطلاق مسيرة شعبية في لواء الجيزة تحت عنوان ( لا للمخدرات .. نعم لفعل الخيرات )

بالفيديو والصور – إنطلاق مسيرة شعبية في لواء الجيزة تحت عنوان ( لا للمخدرات .. نعم لفعل الخيرات )

بالفيديو والصور – إنطلاق مسيرة شعبية في لواء الجيزة تحت عنوان

( لا للمخدرات .. نعم لفعل الخيرات )

بتنظيم من شباب لواء الجيزة ” التائبون”

 

الأردن – خاص بوكالة الرأي العربي .. 

إنطلقت بعد صلاة ظهر الجمعة 18/9/2015 مسيرة حاشدة في لواء الجيزة نظمها شباب تائبون عن تعاطي المخدرات بدعم من الشيخ إبراهيم فهد القطيفان للحد من انتشار المخدرات بمشاركة كبار ووجهاء المنطقة ورئيس جمعية مخيم الطالبية للبيئة والتنمية الاجتماعية إسماعيل علامه ومؤازرة الجمعية الأردنية لمكافحة المخدرات بحضور رئيسها الدكتور موسى داوود الطريفي ومؤازرة وكالات مجلس الكتاب والأدباء والمثقفين العرب الإخبارية ممثلة برئيس تحريرها نصر الزيادي والناطق الإعلامي للمسيرة .
وأعرب المشاركون في المسيرة التي إنطلقت من أمام مسجد الطالبية وتوجهت إلى مقاطعة شرطة بادية الجيزة . عن غضبهم من الانتشار الواسع للمخدرات في المنطقة وهتفوا “لا لا للمخدرات نعم نعم لفعل الخيرات” و هتفوا أيضا “الشعب يريد إسقاط المخدرات ” و “الشعب يريد إسقاط التجار”.
وطالب المشاركون التدخل الشخصي من سيد البلاد الملك عبدالله الثاني لإنقاذ أبناءهم من تجار الموت والهلاك حسب وصفهم ، كما طالبوا بفتح مكتب لمكافحة المخدرات في لواء الجيزة والعودة للأحكام الصارمة السابقة وعدم التهاون مع تجارها ومروجيها ومتعاطينها، ومحاسبة كبار التجار .
واقترح المشاركون في المسيرة إنشاء محكمة مختصة للنظر في قضايا المخدرات وأن يشمل مركزا للمعالجة والتأهيل بإشراف مختصين بالإرشاد الديني والنفسي والاجتماعي .
وقام بنهاية خط المسيرة الناطق الاعلامي للمسيرة نصر الزيادي أمام قائد شرطة بادية الجيزة وضباطها وسكرتير متصرف لواء الجيزة بقراءة المطالب والمقترحات التي يريدها أهالي المنطقة آملين أن تكون هناك إستجابة فعلية وأكيدة لها . وتم تسليم نسخة من المطالب لقائد شرطة بادية الجيزة ونسخة لمتصرف لواء الجيزة بواسطة سكرتيره ، كما تم تسليم رئيس الجمعية الأردنية لمكافحة المخدرات الدكتور موسى الطريفي باقي النسخ الموجهة للدوائر والجهات الرسمية والمعنية وعلى رأسها نسخة للديوان الملكي العامر ونسخة لرئاسة الوزراء وأخرى للنواب والأعيان ونسخة لوزير الداخلية ولمدير الأمن العام ولدائرة مكافحة المخدرات ولدائرة مكافحة الفساد وغيرها والتي تعهد شخصيا بإيصالها للجهات المقصودة .
وأكد قائد شرطة بادية الجيزة النقيب عبد الله الصاروم ردا على مطالبات المشاركون بالتحرك السريع وعدم الإستهتار في مثل هذه القضايا ، شاكرا المشاركين والمنظمين للمسيرة على سلميتها الملموسة .
ورغم عدم تواجد الأمن في المسيرة ألا إنها سارت بشكل سلمي ومنظم دون تسجيل أية مخالفات أو تجاوزات قانونية وسجلت نجاحا مميزا مما يدل على وعي شباب لواء الجيزة ومدى قدرتهم على تحمل المسؤولية .
* سيبث التلفزيون الأردني المسيرة كما وعد عصر يوم السبت 19/9/2015.
نرفق لكم في طيه نسخة من مطالب ومقترحات أهالي لواء الجيزة بالكامل : مطالب ومقترحات أهالي لواء الجيزة والتي إستدعت مسيرة ( لا للمخدرات .. نعم لفعل الخيرات )
أولا: المطالب:
1- نأمل بالتدخل الشخصي من سيد البلاد الملك عبدالله الثاني لإنقاذ أبنائنا من تجار الموت والهلاك .
2- فتح مكتب لمكافحة المخدرات في لواء الجيزة .
3- العودة للأحكام الصارمة السابقة وعدم التهاون مع تجارها ومروجيها ومتعاطينها .
4- محاسبة كبار التجار قبل الصغار وإنزال أقصى العقوبات الرادعة بحقهم وأن يطبق القانون على الجميع بلا محسوبيات أو واسطات أو كفالات أو دفع غرامات.
5- بدء محاسبة المتعاطي من أول مرة بعقوبة رادعة ولا تقل عن 6 شهور حتى ينظف دمه من سمومها .
6- نطالب رجال مكافحة المخدرات والمختصين من رجال الأمن التعامل بحزم وبعيدا عن أي ظلم ويتبعها حزم من القضاء الأردني العادل بتنفيذ الأحكام الرادعة بحق قتلة أبنائنا .
7- نطالب عطوفة متصرف لواء الجيزة بمخاطبة الشركات والمصانع الواقعة في اللواء لتطبيق قوانين العمل واعطاء أولوية العمل لأبناء المنطقة للحد من البطالة التي هي أحد أسباب إنحراف الشباب .
8- نطالب عطوفة متصرف لواء الجيزة بعدم إستقبال ترحيل العائلات التي يتم نفيّها من المناطق الأخرى .
9- نطالب وزارة الشباب ووزراة الثقافة ووزارة التربية مخاطبة المراكز والأندية والجمعيات ومديريات التربية التابعة لها بتفعيل دور الشباب في المنطقة من خلال برامج وندوات توعوية وثقافية ورياضية .
ثانيا : المقترحات :
1- نقترح إنشاء محكمة مختصة للنظر في قضايا المخدرات ويعين فيها قضاة مختصين بعد حصولهم على دورات تؤهلهم للتعامل مع هذه الظاهرة .
2- نقترح أن يقام مركزا خاصا للتوقيف والحبس في قضايا المخدرات وأن يشمل مركزا للمعالجة والتأهيل باشراف مختصين بالإرشاد الديني والنفسي والإجتماعي .
أملين أن يُسمع صوتنا للتخلص من هذه الآفة التي قضت على الشباب الأردني بما يخدم المصلحة العامة .
وتقبلوا فائق الاحترام
شباب لواء الجيزة
الجمعة الموافق 2015/9/18
– نسخة للديوان الملكي العامر .
-نسخة لرئاسة الوزراء.
-نسخة لمجلس الأمة الأعيان والنواب.
– نسخة لوزارة الداخلية .
– نسخة لوزارة التربية والتعليم.
– نسخة لوزارة الثقافة .
– نسخة لوزارة الشباب.
– نسخة لمحافظة العاصمة .
– نسخة لمديرية الأمن العام .
– نسخة لدائرة مكافحة المخدرات .
– نسخة لقيادة البادية وحرس الحدود .
– نسخة لمتصرفية لواء الجيزة .
– نسخة لمقاطعة شرطة بادية الجيزة .
– نسخة للإعلام .

مقطع الفيديو الأول :

مقطع الفيديو الثاني:

مقطع الفيديو الثالث:

الصور بعدسة : علي خلف و أسيّدالله الزيادي

2 تعليقات

  1. فلاح أديهم المسلمي الصخري

    انقذوا الشعب من المخدرات .
    أين وجهاء الناس من انتشار هذه الكارثة ؟؟
    أسعد الله صباحكم بكلّ خير وبعد :
    فإنّه لم يعد سرّا أنّ تعاطي المخدرات قد أصبح ظاهرة محسوسة ملموسة في مجتمعنا , حيث بدأنا نلمس ذلك منذ توقيع اتفاقية وادي عربة مع الكيان الصهيوني , وأنتشرت انتشارا رهيبا في أوساط الشباب في كلّ مكان , ولم تعد معه محاولة إنكارها تجدي , والكارثة الأكبر أنّ الحكومات المتعاقبة لم تتساهل معها فحسب , ولكنّها عملت وبالتعاون مع مجلس النواب على تشجيع وشرعنة انتشارها , وذلك بتعديل القانون بما يعفي المتعاطي لأول مرّة من العقوبة والتحايل على القانون بالتعامل مع المروجين باعتبارهم متعاطين ……
    هذا وقد أشرت إلى هذه الكارثة في مقالي المنشور قبل أربعة أعوام والذي حمل عنوان ” رسالة إلى أهل العقد والحلّ في الأردن ” والذي قمت بطباعته وتوزيعه على عشرات الشخصيات الأردنية , حيث جاء فيه ما نصّه :
    16. انتشار تعاطي المخدّرات في أوساط شباب البادية الوسطى بشكل خاصّ وفي جميع ربوع الوطن بشكل عام لم يعد سرّا فإنّ ظنّ البعض أنّ ذلك يلهيهم عن المطالبة بحقوقهم فإنّهم لا يدركون العواقب الوخيمة لتفشي هذه الظاهرة في أوساط الشباب التي ستحولهم إلى مرتع خصب لعصابات الأعداء التي جندت أمثالهم في كثير من البلدان ضدّ أوطانهم وإخوانهم ….. إنّ الناس يعتقدون أنّ الحكومات متواطئة بنشر هذه الآفة بدليل أنّه عندما يعتقل بعض المروجين لا يمكثون إلاّ عدّة أيام ثمّ يفرج عنهم , ويتهامس الناس بأنّ هذه السموم تباع لصالح بعض الكبار.)) انتهى ……..
    والمؤسف أنّه بعد نشر هذا المقال جاء تعديل القانون الذي يشجّع انتشار هذه الظاهرة!!!!!!
    وفي هذا المقام فإنني أتقدّم بجزيل الشكر للأخ العزيز الأستاذ نصر الزيادي رئيس تحرير وكالات “مجلس الكتاب والأدباء والمثقفين العرب الإخبارية ” والسادة الأماثل : الشيخ إبراهيم فهد القطيفان , ورئيس جمعية مخيم الطالبية للبيئة والتنمية الاجتماعية إسماعيل علامه والدكتور موسى داوود الطريفي ومؤازرة على تنظيم مسيرة في مركز لواء الجيزة تحت عنوان (لا للمخدرات .. نعم لفعل الخيرات ) , والتي تجدون مطالبها في الخبر المرفق …..
    أسجّل شكري لهم كما أسجّل استغرابي من غياب وجهاء الناس في اللواء عن مثل هذه المسيرة , وغيابهم هذا هو امتداد لموقفهم اللامبالي تجاه هذه الظاهرة المرعبة التي دخل شرّها غالبية البيوت في هذا اللواء , وهم يعلمون ذلك , ويشاهدونه , ويتجاهلون أنّ موقعهم الاجتماعي يفرض عليهم مسؤولية وطنيّة علاوة على المسؤولية الدينية للوقوف بحزم ضدّ أي انتشار هذه الظاهرة التي ألحقت الضرر في الوطن وأهله , ويجب عليهم أن يوصلوا صوت الناس لأعلى المستويات من أصحاب القرار لإنقاذ أبناء الوطن من هذا الداء الوبيل …….. أم أنّ الوطنية والإخلاص في نظرهم لا علاقة لها بمثل هذه الأمور ؟؟؟؟

    • المفكر الأستاذ فلاح أديهم المسلمي ، كل الشكر لك على اضافتك التي تدعم وتعزز هدف المسيرة ، وقد كنت وما زلت صاحب كلمة الحق والرجل الحر الذي نعرف ، بوركت وقلمك الحر.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.