الرئيسية » آخر الأخبار » تواصل الاعتداءات على معلمي وموظفي وزارة التربية والتعليم الأردنية

تواصل الاعتداءات على معلمي وموظفي وزارة التربية والتعليم الأردنية

كسر1

تواصل الاعتداءات على معلمي وموظفي وزارة التربية والتعليم الأردنية

========================

نتيجة بحث الصور عن حرق سيارة مدير تربية معان

وتتواصل الاعتداءات على معلمي وموظفي وزارة التربية والتعليم الأردنية
طالب يرشق معلميه بالحجارة ويكسر يد أحدهم في لواء جرش
وفي معان محتجّون يعتدون على مدير تربية ويضرمون النار بسيارته..


أقدم أحد طلاب منطقة سوف في جرش الثلاثاء برشق المعلمين بالحجارة مما أدى إلى كسر يد أحدهم، وفق بيان صادر عن نقابة المعلمين.
وفي التفاصيل تهجّم الطالب على مدرسة سوف الأساسية وحاول ضرب بعض الطلبة فيها وهم في حصة الرياضة إلا أن المعلمين منعوه من ذلك ، فهرب وبدأ يرشقهم بالحجارة مما أدى إلى كسر يد أحدهم، وقد تقدم المعلم المذكور بشكوى للمركز الأمني بحق الطالب المعتدي.
وهذا وقد تابع فرع النقابة في جرش القضية منذ البداية ، موضحين أن هذا الطالب قد نُقل أصلا من المدرسة تأديبيا في العام الماضي لمخالفته القوانين والتعليمات ، مؤكدين إدانتهم الكاملة لهذا الاعتداء ووقوفهم مع المعلم بكل الوسائل القانونية المتاحة –
ويعتبر هذا الحادث هو الحادث الرابع خلال يومين حيث تم الاعتداء على معلمات مدرسة أم الدنانير الثانوية بنات في لواء عين الباشا وأجبرت المعلمات على التنازل بعد الشكوى الكيدية التي تقدمت بها ولية الأمر المعتدية كرد على شكوى المعلمات , وأيضا بعد اعتداء ولي أمر طالب على مدير مدرسة العالية الثانوية للبنين ومعلميها .

حرق2

أمّا في معان فقد أقدم محتجون على الاعتداء على مدير تربية وأضرموا النار بسيارته.. مما دفع قوات الدرك للتدخل وتفريق عددا من المحتجين بعد اعتدائهم على مدير تربية البادية الجنوبية سالم المهايرة بالضرب، وإضرام النار بسيارته في بلدة روضة الامير راشد.
وقال المهايرة أن المحتجين استغلوا جولته في مدارس المنطقة وقاموا بالاعتداء عليه ضربا واضرام النار بسيارته، مؤكدا أنه تم التواصل مع الوزارة للوقوف على ملابسات الحادثة.
وأوضح المهايرة أن ذلك الاحتجاج جاء لعدم استجابة التربية لمطالبهم المتعلقة بدمج المدارس وعدد من القضايا الأخرى التي تخص مدارس المنطقة وطلبتها. –
( وكالات )

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.