الرئيسية » أدب الكتاب » صليت في محرابك قصيدة غنائية (لشاعر الوطن خالد العيسى الصوافطة )

صليت في محرابك قصيدة غنائية (لشاعر الوطن خالد العيسى الصوافطة )

صليت في محرابك قصيدة غنائية (لشاعر الوطن خالد العيسى الصوافطة )

مثل النجمة لمعت عنيها
وأجمل بسمة تلاقيها
حتى النسمة صافحت أيديها
سكنت قلبي
أنارت دربي
زادت حبي
طفت حواليها
هي حياتي
هي مماتي
هي زهراتي
الورد بناغيها
أنت الحب الساكن روحي
أنت طبيبي يداوي جروحي
هي حدودي هي صروحي
أنا الليث حاميها
هي النور الساكن فيني
لما الليل يغطيني
اسمعها بتناديني
أنت الدنيا هاويها
اسمع مني وشوف
ولاتكون بحبي مكسوف
أنا بحبك اعمل معروف
حروفي عندك لاتمحيها
لحبيبي كاتبة وصية
هونوري وعنية
وصحيت من الصبحية
حتى دموعي أواريها
من يدك شهد اسقيني
زاد شوقي وحنيني
لوطعنت قلبي بسكينة
جروحي ربي يبريها
لاتبعد عني ياحبيب
وخليك من القلب قريب
ومهما جاب الزمن يجيب
أنت الدنيا أنت أغلى غواليها
أنت أنت الغالي
وذكرك دوم ع بالي
أنت عمامي وأخوالي
أنت للنفس الشهد تسقيها
في محرابها صليت
وجبيني نحوها وليت
ولوتحررت يعمر عنا البيت
هي النجمة تضوي حالك لياليها
خالد العيسى
فلسطين /طوباس

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.