أخر المستجدات
الرئيسية » أدب الكتاب » على أعتاب السفر

على أعتاب السفر

رابعة مصطفى المومني

إلـى الأردن .. حيـــث الشـوقُ والحـنين !!!!!!
بيـــــتًا فــــــــي الشِّعــــــــــرِ أردِّدُهُ
وأهيــــــمُ بـــــــهِ إذْ أُنشــــــــــــدُهُ
تُذكيـــــــــهِ حقائــــــــبُ أمتعتــــــي
ولهــــــيبُ الشـــــــــــوقِ يجــــدِّدُهُ
تشـعلُــــــــهُ درةُ أفكــــــــــــــــاري
وجمـــــــارُ الغربـــــــــةِ تـوقـــــدُهُ
ألفاظُـــــــهُ تنهـــلُ مـن عشــــــــقٍ
ومعانــــي الفرحــــةِ ترفــــــــــــدُهُ
وعَروضُـــــهُ يرقصُ فـي فـــــــرح ٍ
فــــــي قافيـــــــــــةٍ لا تُبعــــــــــدُهُ
موسيقــــــــى الشِّعـــرِ تُناجــــــــيهِ
وبـــــــلاغتـُــــــهُ لا تفقــــــــــــــدُهُ
وحديـــــــــثُ الفرحـــــةِ يجمعـُــــــه
وحديــــــــثُ البـــــــــؤسِ يبـــــدِّدُهُ
لا يقبَـــــــــلُ أن يَـثنيـــــهِ هـــــــوىً
إذْ إنَّ هــــــــــــــواهُ يُقيـِّـــــــــــــدُهُ
يحتـــــــاجُ ليطفــــــئَ لوعتـَـــــــــهُ
مــــــــــــاءً للجمـــــــــرِ فيخمــــدُهُ
يأخـــــذُ مــــــن روحــــي متكـــــــأً
وحنـيـــــــنُ القلـــــــبِ يوسِّــــــــدُهُ
يشتـــــــــــــاقُ ليصنـــــعَ قافيــــــةً
فــــي ظـــــــلِّ حـــروفٍ تحســـــدُهُ
في بيـــــــدر ِ قمـــــح ٍ مَلهَمُـــــــــهُ
أو فــــــــيءُ الدوحــــــةِ مَرقــــــدُهُ
أو شجــــــرُ السَّـــروِ مواسمُــــــــهُ
أو تحــــــتَ الكرمـــــــةِ موعـــــــدُهُ
عطـــــــرُ الزيتـــــــــونِ يسامـــــرُهُ
زهــــــرُ الرمـــــــــانِ يمجِّــــــــــدُهُ
فَـرَنَـــــا بشمــــــــوخ ٍ يسألُنــــــــي
ذا حاضــــرُ مجــــدٍ أم غــــــــــدُهُ ؟
وبفخـــــــرٍ يرقـــــبُ فـــي شغـــفٍ
حبـــــــًا … قــد قــــارب َمولــــــدُهُ
بركــــــــانٌ يغلــــــي فــــــي دمِـــهِ
إكسيــــــــرُ الحــــــبِّ ومــــــوردُهُ
فلعـــــــلَّ مكــــــــانَ طهارتـِـــــــهِ
محـــــرابُ المجـــــدِ ومعبَـــــــــدُهُ
أردنُّ أتيتُـــــــكَ فـــــي شــــــــوقٍ
مضمــــــارُ الوصـــــــلِ يؤيِّــــــدُهُ
إذْ أنـــــــتَ لنـــــا فــــي غربتِنـــــا
رمـــــــــز ٌ للفخـــــــرِ ورائـــــــدُهُ
رؤيـــــــاكَ تقــــــضُّ مضاجعَنـــــا
وتُذكِّـــــــــــرُنا مــــــا نفقــــــــــدُهُ
أنعـــــمْ بالوصـــــلِ أيـــــا عشقــــًا
قـــد هـــــــامَ بقــــــلبٍ مقصَــــــدُهُ
نشكـــــــــــرُ للخالــــــقِ أوبتَنــــــا
ونمجِّـــــــــــــــدُهُ ونوحِّــــــــــــدُهُ
بيـــــتـــًا فـــــي الشعـــــــــرِ أردِّدُهُ
وأهيــــــــــمُ بــــــهِ إذ أنشـــــــــدُهُ
عــــــــاشَ الأردنُّ لنـــــا عــــــــــزّا
عنــــــــوانُ المجــــــدِ وسيِّــــــــدُهُ
عــــــــاشَ الأردنُّ لنـــــا عــــــــــزّا
عنــــــــوانُ المجــــــدِ وسيِّـــــــــدُهُ

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.