الرئيسية » أدب الكتاب » لمن أقول قصائدي

لمن أقول قصائدي

د.وصفي حرب تيلخ
********
لمن أقول قصائدي
ولمن أبثّ عواطفي
ولمن أقول حبيبتي؟؟
من بعد فقْدكِ انني
تائه لا أنتمي
فالروح خالطها اغترابْ
والقلب أضناه العذابْ
لمن أقول قصائدي
كانت هنا
عيناك بحرا
أغترف منه الهوى
أستاف بحر قصيدتي
من سحر همسك..
واللمى.
ورحلت..
حتى أصبحت كل القصائد
مثل قلبي
هائما
يشكو النوى.
لمن أبثّ عواطفي
إن لم تكن عيناك
مرسى قاربي
إن لم أكن ألقاك
كالغيث المغيث بجانبي
لا تسأليني سرّ حبي
لست أدري..
كل ما فيك
ينادي مهجتي
هو آسري..
عيناك..
بل خدّاك..
بل شفتاك..
بل هذا قوامك آخذِي
إني عشقتك رغم أنفي
رغم صدّي النفس عن
هذا الهوى…
لمن أقول حبيبتي؟
وحبيبتي كانت هنا
وغدت بعيدا مثلما
كوكب المريخ في هذي السما
وانا هنا..
في أرضي الجدباء
لا ماء فيها
لا رواء
ولا زهور
حتى الزنابق ليس ينعشها الهواء
ويكاد يقتلني الجفاء
ترنو اليك
نواظري
ترنو الى الأفق البعيد لعلني
يوما أسافر مع نسيمات الصباح
الى هناك
اليك..حيث يكون قلبي
والحياة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.